كمال الكبداني

 

اقدمت متزوجة من مدينة زايو القصية عن الناظور المدينة بحوالي 30 كلمتر،على نشر فيديو فضائحي يوثق لليلة حميمية جنسية مع زوجها على فراش الزوجية

ويظهر الفيديو لقطات ساخنة تتقنها الزوجة “س ـ ف” قبل أن تمارس الجنس الفموي مع زوجها،وبشكل طبيعي وهي تمارسه امام الكاميرا المثبتة مسبقا وكأنهم في صدد تصوير فلم اباحي بشكل طبيعي

هذا وقد تم حذف الفيديو من موقعي اليوتوب والفايسبوك مباشرة بعد توالي الدعوات الإستنكارية والطلبات الداعية لوقف الفيديو الفضائحي ،خاصة من ساكنة الريف الذي تنتمي إليه بطلة الفلم حسب ما روجت له كتعليق على الفيديو

هذا وتشير مصادرنا إلى أن الفيديو تم تصويره خارج أرض الوطن وبالضبط في هولندا لريفية مع عشيقها المسمى “خ”

 

شوهد 14543 مرات من طرف 2260 زائرين

أضف مشاركة